اصابة عشرات الفلسطينيين بمسيرات مناهضة للاستيطان بالضفة

أصيب العشرات من الفلسطينيين، الجمعة، بحالات اختناق جراء قمع الاحتلال الإسرائيلي، لمسيرات مناهضة للاستيطان في بلدات كفر قدوم غربي نابلس، وبلعين والنبي صالح ورأس كركر غرب مدينة رام الله،.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا”، فقد أطلقت قوات الاحتلال النار، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة بإتجاه الفلسطينيين خلال أدائهم صلاة الجمعة فوق الأراضي المهددة بالاستيلاء في جبل الريسان، ما أدى لإصابة العشرات منهم بالاختناق.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، وصول 3 مواطنين لمجمع فلسطين الطبي في رام الله، أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، أثناء مشاركتهم في المسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان.

وكانت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، قررت في وقت سابق، بمصادرة أراضي المواطنين الخاصة، وتجريف عشرات الدونمات الزراعية للتوسع الاستيطاني في تلك المنطقة.

وفي سياق متصل، قالت لجان المقاومة الشعبية في بيان لها، إن “الجيش الإسرائيلي فرق مسيرات مناهضة للاستيطان وجدار الفصل، في بلدات كفر قدوم غربي مدينة نابلس، وبلعين والنبي صالح ورأس كركر غربي مدينة رام الله.

وأوضح البيان أن “مواطنا أصيب في مسيرة بلعين بجراح، إثر إصابته بالرصاص المطاطي، فيما أصيب العشرات بحالات اختناق تم معالجتهم ميدانيًا”.

وفي بلدة كفر قدوم أصيب العشرات بحالات اختناق، خلال فض المسيرة الأسبوعية.

يذكر أن جبل الريسان يقع في نطاق ثلاث قرى فلسطينية هي: رأس كركر وكفر نعمة وخربثا بني حارث غربي رام الله، ويحاول الاحتلال السيطرة عليها، ويمنع أصحاب الأراضي في من قطف محاصيلهم أو التصرف بها.

شاهد أيضاً

امريكا تفرض عقوبات على 17 سعوديا بسبب مقتل خاشقجي

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات على 17 سعوديا من بينهم المستشار السابق في الديوان …