الاتحاد الدولي للصحفيين يطالب بالإفراج الفوري عن الصحفي بن مخاشن

جدد الاتحاد الدولي للصحفيين مطالبته قوات النخبة الحضرمية المدعومة من دولة الامارات، بالإفراج الفوري عن الصحفي المعتقل لديها، صبري بن مخاشن، منذ 3 كانون الأول/ ديسمبر 2018.

وقال بيان الاتحاد الدولي للصحفيين، إن الصحفي بن مخاشن يعيش ظروفا صحية صعبة، حسب عائلته ونقابة الصحفيين اليمنيين التي تتابع قضيته منذ بداية اعتقاله.

كما ذكرت عائلته أنه ممنوع من تلقي العلاج والرعاية التي يحتاجها بما في ذلك علاج مرض السكري.

ويجدد الاتحاد الدولي للصحفيين مطالبته لمختلف أطراف الصراع في اليمن بوقف الإعتداءات على الصحفيين والصحافة في اليمن والالتزام بتوفير بيئة آمنة ومساندة لحرية الرأي والتعبير.

واعتبر قضية اعتقال بن مخاشن بأنها ليست حادثة معزولة، حيث وثقت نقابة الصحفيين اليمنيين 226 حالة انتهاك واعتداء على الصحفيين والاعلام في تقريرها السنوي حول وضع الحريات الصحفية في اليمن للعام 2018.

وقال البيان “وطالت هذه الانتهاكات صحفيين ومصورين وعشرات الصحف والمواقع الاكترونية ومقار مؤسسات إعلامية وممتلكات الصحفيين ومعداتهم”.

شاهد أيضاً

مصدر مسؤول يكشف وجود وساطات دولية لايقاف العمليات العسكرية بالسعودية

صدى برس – خاص   كشف الناطق الرسمي باسم حكومة الإنقاذ الاخ ضيف الله الشامي …